أصبحت الإمارات العربية المتحدة وجهة رائدة لقطاع الأطعمة والمشروبات بالشرق الأوسط و قامت بتشجيع عدد كبير من منافذ بيع الأطعمة المحلية والعالمية لإنشاء فروع وقواعد لها في مدينة دبي الصاخبة.

الشمس والبحر وتناول الطعام

تعد دبي وجهة سياحية رائدة، وهي الآن جاهزة لإستقبال زوار المساء أكثر بكثير من مدينة نيويورك؛ لوجود ٥٠١ منفذ بيع طعام لكل مليون زائر، مقارنة بنيويورك الأمريكية التي بها ٤٠٤ منفذ بيع طعام لكل مليون زائر Click To Tweet

تحفيز الطلب

على الرغم من أن توجه العملاء إلى قطاع الأطعمة والمشروبات سجل ارتفاعا عام ٢٠١٧؛ حيث يتناول ٨١% من العملاء طعامهم في الخارج، إلا أن تقرير شركة كيه بي إم جي الأخير حول قطاع الأطعمة والمشروبات يظهر أن هذا النمو من المتوقع أن يصبح أبطأ ابتداء من الربع الأول من عام ٢٠١٨ نتيجة فرض الضرائب والتنافس الشديد.

ستستعيد أسواق الأطعمة صدارتها بسرعة وبزيادة نسبتها ٨٢% على المدى المتوسط Click To Tweet

التوسع

يأتي التحضير لذلك على شكل قيام ٥٧% من مشغلي المطاعم بالإستثمار في أسواق جديدة عبر زيادة أصولهم في الإمارات العربية المتحدة ومجلس التعاون الخليجي، في حين أن ٣٠% منهم سيركزون على تحسين جودة خدماتهم.

إن التوجه العام للتوسع خارج الإمارات العربية المتحدة هو في المملكة العربية السعودية، حيث تترأس الرياض قائمة المفضلة في الخليج بما نسبته ٥٢%، وجدة بنسبة ٢٦%، ثم الخبر بنسبة ١٣%. ليس من المفاجئ أن نجد المملكة العربية السعودية منافسا ذهبيا كونها تنوع في اقتصادها وترحب باستثمارات أجنبية أكثر كجزء من رؤيتها لعام ٢٠٣٠.

الأكبر هو الأفضل

تخطط دبي لترسيخ موقعها في عالم الطهي في الفترة التي تسبق معرض إكسبو ٢٠٢٠ دبي، وذلك بتحسين ظروف السوق ودعم المزيد من منافذ بيع الطعام عبر نطاق أوسع من الإمارة.

تشغل منافذ بيع الأطعمة والمشروبات حاليا ما نسبته ٢٥٪ من حصة قطاع البيع بالتجزئة في الإمارات العربية المتحدة.

تشير تقديرات شركة جونز لانج لاسال للأبحاث أن العرض بقطاع البيع بالتجزئة في دبي وأبو ظبي سيرتفع من ٦ مليون متر مربع في عام ٢٠١٦ إلى ٧.٥ مليون متر مربع بحلول عام ٢٠١٩، وسيكون لقطاع الأطعمة والمشروبات نصيب كبير في ذلك Click To Tweet

تفضيلات جديدة

كشف تقرير شركة كيه بي إم جي السنوي عن تفضيلات جديدة لعملاء المطاعم، ففي الوقت الذي لا زال فيه الطعام الهندي واللبناني متصدرا في الإمارات العربية المتحدة، فقد اكتسب الطعام الإيطالي جاذبية مماثلة مع ١٣٪ من العملاء الذين يستهويهم الطعام الإيطالي، كما أصبح الطعام البيروفي واليوناني والآسيوي من الأطعمة المفضلة.

على أي حال، يكون العملاء أكثر انفتاحا لتجربة أطعمة جديدة إذا تم عرضها بسعر ترويجي، حيث أن ٣٦٪ منهم اقتنعوا بتجربة أطعمة جديدة عندما قدمت عروض ترويجية.

وجبة سريعة

يترجم قطاع الأطعمة والمشروبات مشهد الحياة السريعة في دبي، حيث تستمر مطاعم الخدمة السريعة ومنافذ بيع الطعام المتنقلة في صعود الرسوم البيانية للعملاء الذين يرغبون في تناول الطعام بالخارج، ومع ذلك فإن مستقبل الطلبات الخارجية يشهد أيضا نموا بسبب خدمات التوصيل؛ حيث تفيد الإحصائيات أن ثلث طلبات ٤٣٪ من منافذ بيع الطعام التي شملتها الدراسة تطلب عن طريق الإنترنت او الهاتف.

قام تقرير شركة كيه بي إم جي الإماراتي للأطعمة والمشروبات بالحصول على إستبانة من ٨٠٠ مستهلك في الإمارات و ٣٥٠ مستهلك في دول مجلس التعاون الخليجي.